نصوص : حديث شريف ( الحياء من الإيمان )

  • راوى الحديث / أبو مسعود عقبة بن عمرو الأنصارى البدرى – رضى الله عنه -
  • لقب بالأنصارى نسبة إلى الأنصار وهم المسلمون من أهل المدينة الذين ناصروا الرسول (صلى الله عليه وسلم ) ودعوته ، ولقب بالبدرى نسبة إلى الصحابة الذين حاربوا كفار مكة فى غزوة بدر .
  • الحديث:
        عن أبى مسعود عقبة بن عمرو الأنصارى البدرى – رضى الله عنه – قال : " قال رسول الله  (صلى الله عليه وسلم )" إن مما أدرك الناس من كلام    النبوة الأولى : إذا لم تستح فاصنع ما شئت { رواه البخارى }

  • المفردات:    
مما أدرك الناس : هدى الأنبياء السابقين على محمد
لم تستح : لم تتحل بالحياء
أدرك: لحق ونال
ما شئت : ما تريد وتهوى من الأخطاء
الحياء : الاحتشام والترفع عن النقائص
  • الأساليب:
   إن مما أدرك الناس / أسلوب مؤكد بإن .



 إذا لم تستح فافعل ما شئت / أسلوب شرط ، إذا تفيد التوكيد واليقين .


 فاصنع ما شئت / أسلوب إنشائى أمر غرضه التهديد والتخويف من سوء العاقبة لمن يهجر الحياء .

  • المعاني والإيحاءات :
     أدرك – يوحى بحسن الوعى والفهم .



 الناس – يدل على أن رسالة الأديان واحدة وهدفها إسعاد الناس جميعاً .


 من كلام النبوة الأولى – تعبير يدل على تكامل الأديان ، و الانتفاع بما ترك السابقون من القيم .


 إذا لم تستح – جملة شرطية للتنفير من الوقاحة ، والحث على التزين بالحياء .


 فاصنع ما شئت – جواب الشرط ، وفيه إيجاز بليغ بحذف لمفعول شئت لعموم الذم والتحقير .
  • الحديث كله – كناية عن عظمة الحياء وأثره فى حياة الناس ، وسر جما ل الكناية الإتيان بالمعنى مصحوبا بالدليل فى إيجاز وتجسيم 0

تدريب:

قال صلى الله عليه وسلم " إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى : إذا لم تستح فاصنع ما شئت ".



1) مرادف : أدرك ( لحق – كسب – جعل ).


2) تستح : فعل مضارع ( منصوب – مجزوم – مرفوع )


3) اشرح الحديث الشريف 00 واضرب أمثلة للحياء 00


4) استخرج  من الحديث ( أسلوبا إنشائيا واذكر نوعه وغرضه )


5) أسلوبا مؤكدا واذكر وسيلة توكيده 0


6) ما الفرق بين الحياء والخجل ؟ مع التمثيل 0







‏هناك تعليقان (2):

  1. غير معرف24/4/13 21:33

    ملكيش حل يا استاذ منال ايه الجمال دا

    ردحذف
  2. غير معرف21/6/13 10:18

    شرح الموضوع اكثر من رائع اشكركم

    ردحذف